عشر ذي الحجة هي العشر الأولى المباركة التي أقسم الله سبحانه وتعالى فيها وقال: ﴿ وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ ﴾ [ الفجر : 1، 2 ].
وهذه العشر هي أفضل مواسم الطاعات، وفيها خير أيام الدنيا يوم عرفة، وقال فيها الرسول صلى الله عليه وسلم: ( ما من أيام العملُ الصالح فيها أحبُّ إلى الله من هذه الأيام ) يعني بها: أيام العشر، قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ( ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجلٌ خرَج بنفسه وماله، ثم لم يرجِع من ذلك بشيءٍ ) رواه البخاري.
تعتبر هذه العشر أفضل حتى من الجهاد في سبيل الله، ففيها كلم الله نبينا موسى، وفيها اكتمل ديننا، وهنا يتبين لنا عظمة وفضل هذه الأيام، وبناء على ذلك يجب أن تُشحن همّة وعزيمة المسلم المؤمن بالاجتهاد فيها والفوز بها.
ومن فضائل عشر ذي الحجة:
أولًا: أقسم الله سبحانه وتعالى بها.
ثانيًا: تتضاعف بها الأجور والحسنات.
ثالثًا: تعتبر من أفضل أيام الدنيا حيث اجتمعت بها الطاعات والعبادات ومناسك الحج ويوما عرفة والنحر.
من الأعمال المستحبة في العشر ذي الحجة: الصوم، صلاة الضحى والوتر والسنن الرواتب، الصدقة ، الإكثار من الذكر والتكبير والتهليل، صلة الرحم، الدعاء وخير الدعاء دعاء يوم عرفة و روي عنه – عليه الصلاة والسلام – أنه قال: ( خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ).
من الحرمان أن تلهينا الدنيا عن هذه الأيام العظيمة
التي ميزها الخالق عن سائر الأوقات؛ للتنافس على الطاعات، وزيادة الأجور، والمتاجرة مع الله والتي هي من أربح التجارات.

بقلم: آسيا العتيبي
تدقيق ومراجعة: ندى الصريدي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن