تتباطئ الساعات في المرور، الثواني لم تعد ثواني بل أصبحت وكأنها أيام!، لم أعد أحتمل الصبر، أشعرُ وكأنني أتراجع للوراء بدلاً من السير قدماً!، لكن لابأس ربما نسيت وعداً قطعته على أحدهم فحدتني الأيام للرجوع إليـه، أو ربما لأعيش لحظات الفرح بكلّ ثوانيها!.
في رحلتي هذه – العودة للوراء – حدث أنني أنزويت بعيداً عنهم في عالمي الخلفي، هم يمضون قدماً وأنا أمضي للخلف، في رأسي الأحداث القديمة، الأصدقاء الذين أعطوني وعوداً وتركوها، مالي ومال هذه الخطوات العنيدة؟ أنا أريد وهي تريد، توقفنا قليلاً لكي نعقد الصلح بيننا؛ لكنها مصرة عَلى ماهي عليه، تحذو في خطواتها غير مبالية، فقدت السيطرة عليها، وعدت إلى نومي لأجعلها تخوض حربها منفردة!.

بواسطة: أفنان اللهيبي

تدقيق ومراجعة: حليمة الشمري

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

مجتمع
ثقافة
دين
تابعنا

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن