الصبر على أقدار الله

دائماً مانسمع بـ “ياصبر أيوب”
والكثير يعرف معنى ما قصة تلك الدعوة والبعض للأسف لايعرف، لكن لنقرأ سوياً قصة أيوب ونستشعر صبر هذا الرجل العظيم؛ أيوب عليه السلام أتاه الله سبعة من البنين، ومثلهم من البنات، وأتاه الله المال والأصحاب، وأراد الله أن يبتليه ويكون إختبار له وقدوة لغيره من الناس؛ فخسر تجارته ومات أولاده وابتلاه الله بمرض شديد واقعد حتى نفر الناس منه حتى رموه خارج مدينتهم خوفاً من مرضه، ولم يبقى معه إلا زوجته تخدمه حتى وصل بها الحال أن تعمل عند الناس لتجد ماتسد به حاجتها وحاجة زوجها.
وأستمر أيوب في البلاء ثمانية عشر عام وهو صابر لايشتكي لأحد حتى زوجته، ولمّا وصل بهم الحال إلى ماوصل قالت له زوجته يوماً لو دعوت الله ليفرج عنك،
قال: كم لبثنا في الرخاء؟
قالت: ٨٠ سنة
قال : إني أستحي من الله لأني مامكثت في بلائي المدة التي لبثتها في رخائي، فعندما يئست وغضبت وقالت إلى متى هذا البلاء؟
فغضب وأقسم أن يضربها ١٠٠ سوط إن شافاه الله، كيف تعترضين على قضاء الله؟
وبعد أيام، خاف الناس من زوجته أن تنقل لهم عدوى زوجها فلم تعد تجد من تعمل عنده، قصت بعض شعرها فباعت ظفيرتها لتأكل هي وزوجها، وسألها من أين لكِ هذا؟ فلم تجبه، وفي اليوم التالي باعت ظفيرتها الأخرى وألح عليها في السؤال حتى كشفت عن رأسها؛ فنادى ربه نداء تأن له القلوب، استحى أن يطلب من الله الشفاء وأن يرفع عنه البلاء فقال كما جاء في القران { ربي مسّني الضُر وأنت أرحم الراحمين}
فجاء الأمر من بيده الأمر:
“أركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب”
فقام صحيحاً ورجعت له صحته كما كانت
فجاءت زوجته ولم تعرفه فقالت :
هل رأيت المريض الذي كان هنا؟
فوالله ما رأيتُ رجلاً أشبه به الا أنت عندما كان صحيحاً
فقال: أما عرفتني ؟
فقالت: من أنت ؟
قال : أنا أيوب.
يقول ابن عباس: لم يكرمه الله فقط، بل زوجته أيضاً الذي صبرت معه أثناء الإبتلاء.
فرجعها الله شابة وولدت لأيوب عليه السلام ستة وعشرون ولد وبنت، ويقال ستة وعشرون ولد من غير الإناث، وكان قد حلف أن يضرب زوجته ١٠٠ سوط فرفق الله بزوجته وأمره أن يضربها بعصى من القش.
” اللهم أرزقنا من بحر صبر أيوب “.

بقلم : أشجان العتيبي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

أحدث المقالات

هدفك.

أن تحدد هدفك يعني أنك فهمت غايتك من الحياة،يعني أنك ستسخر طاقتك وكل مابوسعك لأجل

اقرأ المزيد

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

الرئيسية

المجلة

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن