الرئيسية / فن / ” تفاصيل فكتورية معاصرة “

” تفاصيل فكتورية معاصرة “

نلاحظ جميعنا بأن كل ما في حياتنا أصبح يستنبط من الماضي، في الموضة، في التصاميم بكل أنواعها، وحتى في تصاميم الأطباق أيضًا، وبما أننا هذه الفترة نلاحظ كثيرًا أن موضة العصر الفكتوري عادت بتفاصيل معاصرة وبسيطة؛ نسقت وجمعت لكم أشياء معاصرة بتفاصيل فيكتورية جميلة، وكيف أنه تم الاستنباط أو الاقتباس من العصر الفكتوري حتى أصبحت معاصرة وجميلة بهذا الشكل.

أولاً: العصر الفكتوري:
كانوا متميزين بالتفاصيل البسيطة التي تضيف للفساتين أو حتى – البلايز – رونقًا جميلًا ، الفستان الأول اخترته فستان مناسبات، يحمل تفاصيل من الدانتيل جعلت منه قطعة أنيقة جدًا مع القفازات. الفستان الثاني ناعم جدًا ومميز بـ – النفشة – الخفيفة وتركيز على منطقة الخصر. الفستان الثالث باللون البيج الهادئ، يحتوي على تفاصيل دانتيل مختلفة جدًا. أما الفستان الرابع، فهو للفتيات الصغيرات، كيف أنه جمع بين الطفولة والأناقة والتصميم الفكتوري بدون مبالغة، أما التفصيلة الإضافية المميزة فهي جمال الدانتيل وتفاصيله إما ببلوزة أو فستان.

ثانياً: اقتباسات فكتورية معاصرة:
بدايةً بالفساتين: الفستان الأول قماش من الزهور تمت إضافة تفاصيل فكتورية في قصة الصدر والأكمام والكسرة الصغيرة، حتى غيرت شكله بالكامل وأصبح أنيقًا ورائق المنظر.
الفستان الثاني: يتميز بقماش ذا لون صيفي بحت، إضافة إلى الكسرات وقصة الأكمام وإضافة القبة على الصدر زادت القطعة جمالًا.
الفستان الثالث: قماش سادة تم إدراج قصة الصدر والاكمام والكسرات إليه من التصميم الفكتوري حتى أصبح جميلاً أفضل من ذي قبل بالشكل السادة الباهت.
الفستان الرابع: ذا قماش منعش جدًا، تم إدراج قصة صدر مختلفة تماماً وجميلة إليه مع – نفشة – الأكمام ولإضافة رونق جميل تم وضع دانتيل في الأكمام.
وبالنسبة إلى الفستانين الأخيرين الرائعين، تم تغيير قصة الصدر وإضافة حزام لإيضاح جمال الخصر وتنسيق اللباس معًا.

ننتقل إلى قطع – البلايز -:
البلوزة الأولى: قطعة ذات لون رائع، ولإعطاء شكل جديد وجذب الانتباه تم إضافة الكسرات الموجودة في الفساتين الفكتورية في تصميم البلوزة كطبقتين.
أما البلوزة الثانية: رسمية للغاية، تم إضافة كسرات بموديل – النفشة – على أكمام البلوزة مما أضاف لها جمالًا مختلفًا.
والبلوزة الثالثة: بسيطة وصيفية جدًا، ولإضافة طابع فكتوري خفيف إليها، تمت إضافة – نفش – كذلك في الأكمام بشكل خفيف، وكما نعلم أن الكورسيه مشهور آن ذاك؛ لذا تمت إضافة تفاصيل الكورسيه في البلوزة وكسرة في نهايتها فأصبحت أجمل بكثير. البلوزة الرابعة: ذات قماش ناعم مع دانتيل خفيف، والعنصر الفكتوري هنا رائع جدًا، حيث تم إضافة بعض – الكشكات – في البلوزة والقبة.

آمل أن تستمتعوا بالاقتباسات الفكتورية.

أمجاد سويدي
@jude__su

تدقيق ومراجعة النص: حليمة الشمري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

إشترك ليصلك جديد مقالاتنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

استثمار الطاقة

مما لا شك فيه أن بداخل كل انسان مخزون طاقة قد لا ...