الفن … هل هو جدير بالإهتمام؟

يرافقنا الفن في معظم أجزاء حياتنا، بدءًا من منزلنا الذي نعيش فيه، جدرانه صماء باهتة لولا أن وضعنا عليها الطلاء واللوحات والإضاءات المختلفة التي تبث فيها روح الحياة، فسياراتنا التي نتنقل بها معدن باهت وأدوات للتحكم ومقاعد لولا أن زينتها ألوان القماش وألوان الطلاء وأشكال الأنوار المختلفة لبدت مملة لا حياة بها، وأيضًا لو ألقيت نظرة سريعة إلى طريق معبّدٍ خال من أي لمحة جمالية لمررت منه خاليًا متململًا مقارنة بطريق آخر قد زينته الأشجار والزهور والأعشاب والمياه والمجسمات التي بنيت بروح فنان، بكل تأكيد ستمر منه ممتلئا بمشاعر رائعة وابتسامة تزين وجهك الجميل.

لنفترض أنك وجدت محلًا لبيع الوجبات الشهية الخفيفة أو القهوة اللذيذة، قد امتلأت جدرانه عبوسًا يطيح بالداخلين إليه إلى دنيا من الملل والرتابة يغادرون منها فور مغادرة جوعهم الشديد عنهم، وفي المقابل ذهبت إلى محل مماثل إلا أن صاحبه أبى أن يخلو محله وقهوته وأطباقه الشهية من الجمال؛ فهو يعرف أن روح الجائعين جائعة أيضًا كبطونهم وتحتاج إلى غذاء جيد يمدها بالطاقة اللطيفة التي تضفي بلسمًا رقيقًا يبهج الإنسان بداخلنا ويعينه على المسير في هذه الحياة رغم بساطته إلا أنك عندما تدخل فيه ستحلق لا إلى الخارج إنما إلى دنيا الجمال المحيطة داخل المحل، في مثل هذه المحلات قد تمضي وقتًا طويلًا دون رغبة في المغادرة هل سبق وأن تساءلت عن سبب ذلك؟
لنلق نظرة على سوق الفواكه والخضار، ما أجمله عندما نرى الفواكه والخضار مرتبة على نسق جميل، صنعت منها أهرامًا وصفوفًا تبهج الناظر إليها والمشتري والمصور أيضًا، ربما فهمنا لماذا لا يلقي البائع بها على الأرفف دون ترتيب دون تنسيق دون أدنى اهتمام بشكلها أو لونها، يا ترى من سيلتفت إليه من سيشتري أو حتى من سيلتقط صورة؟.
الفن ضرورة وإن بدا عكس ذلك لنا، ولولاه لما ابتهج الإنسان الكامن فينا، الفن موجود في كل زاوية ومكان، فتش عنه ستجده أو اصنعه ولا تتخلَّ عنه وستصبح الأماكن أجمل والروح أسمى وأرقى. وسيكون المسير في الحياة أكثر سهولةً ويسرًا وحبًا.

للكاتبة: منال الحارثي
تدقيق ومراجعة: حليمة الشمري.

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

الرئيسية

المجلة

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن