نعمة الوجود لا تقدر بثمن، إنها لا تحدث إلا مرةً واحدةً، فكيف تكون هذه المغامرة.

جميعنا ولدنا ونحن لا نعرف ماذا ينتظرنا؟ وأي طريق سنسلك؟ فتكون التجربة هي الطريقة المثلى لفك شفرات الحياة

“فالحياة إما أن تكون مغامرةً جريئةً، أولا شيء” (هيلين كلير).

فكيف نغوص في أعماق التجربة؟

إن ممارسة هواية جديدة نكتشف فيها ذواتنا كتجربة

السفر لدولة ذات ثقافة مختلفة، تجربة

العمل في مكان مختلف عن الأماكن التي عملت فيها من قبل، وكذلك القراءة برأيي أيضًا تختصر لنا الكثير من التجارب التي خاضها الكاتب وعصارة سنوات قضاها في البحث والتفكير

فالإنسان إما أن يتعلم من أخطاء نفسه أو أخطاء غيره

فماذا عنكم؟ وماهو مفهومكم للتجربة؟

الكاتبة: أروى اليامي

مراجعة وتدقيق: سهام القبي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن