الرئيسية / فن / لم تتراكم إلا لتمطر

لم تتراكم إلا لتمطر

تستيقظ في كُل صباح لتواكب كُل ما يدور حولك من متقلبات يوم وروتين حياة ، تسمع فلان يتحدث وهذا يصرخ وفلان ينادي وهناك حدث آخر فالطرف المقابل وآخر يكتب والبعض يتسامرون حديثاً وهذا يسأل ، ولكنك تبقى صامتاً بسلام ، تمر مرور الكِرامّ ، منشغل بذاتك محملاً بمهام يومك ، فقط تتخطئ ، لا أحد من هؤلاء يعلم ما تحمله روحك حتى وإن أبتسمت تظل محملاً بما يعني روحك فقط ، تعود بهذا الكم الهائل منتصف الليل لتعاتب وتناقش وتفسر ما حدث في يومك ، تساؤولات وحتى صراعات ، ولكنك بين السين والجيم توقضك النعسة المرهقة ، وكأنها وخزة تصمتك لتعود في سباتٍ قد ثناء عليه الله ، سبات سترى فيه كُل ما قد دار في يومك ولكن بطريقتك أنت ستجاوب على تساؤل فلان ، وتحل مُشكلة علان ، التي كنت تتخطاها بصمتك .. سيحل هُنا جوابها ، عندئذٍ ستلقى الحلول وطيب الأثر بأن ما حل لهذا وذاك محظ صدف لربما ستلقى دروساً منها لحين أن تتلقاها .. ثم ترمي هذا الحمل الثقيل على تلك الوسادة فتود لو أن العالم كتف أو حتى وسادة ترتمي عليها بكُل تلك الخفة ، فتتذكر أن هذه دنيا أزلية وليست أبدية ، وأنك ستعيشها بمرها وحلوها ،ثم تتذكر كم من المرات داهمتك الهموم والأخطاء ، عاصرت المشاكل والعقبات ، ظننتها ثقيلة ستسقطك ! ولكنك الآن بخفة هذه الوسادة لم تعد محملاً بأيٍ منها ! فتعلم أن ربُ الكون قادر وأنها لم تتراكم إلا لتمطر

رهف آل ناصر
#حروڤ_من_رهڤ.
‏Insta: @Writing.2016

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

إشترك ليصلك جديد مقالاتنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مواسم القلوب

للقلب مواسم كما للبشر مواسم يعيشوها؛ فالقلب لديه موسم الخريف تتساقط فيه ...