شهداؤنا في الحج

في كل يوم يسطر التاريخ مجداً خلده أبطال، وجعلوا حياتهم فداً للدين وللوطن لينعم الجميع بالأمن والاستقرار، ويكونوا مطمئنين في عبادتهم، ومن أجمل لحظات الوفاء لهم بعد وفاتهم هي ما تقدمه هذه البلاد المباركة لهم من إعداد حملات الحج لذويهم؛ ليكونوا هناك في تلك المشاعر المقدسة التي طالما دافعوا عنها، وأرخصوا أرواحهم دونها، رحم الله شهداؤنا وأسكنهم فسيح جناته وجمعنا بهم في الفردوس الأعلى من الجنة.

بقلم: أسماء عبدالله
تدقيق: ند ى الصريدي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن