حين عرفت الله
استشعرت أن لا أهتم لكل شي يخذلني؛ لأنه يحتويني.
حين عرفت الله، علمت وتعلمت أنه كل من حولي ويكفيني.
حين عرفت الله، تعلمت أن لا أحمل شيء يقلقني فهو من يكفلني، ولا أهتم لأمر يزعجني ولا تسقط دمعتي لأمر يؤذيني.
حين عرفت الله، أيقنت أن الله خلقني وإليه أعود لأنه الودود،وما زادني هذا إلا قوة وعزة.
حين عرفت الله، انتهت كل السبل السيئة أمامي وكأنها لم تخلق، وفتح باب ألا مستحيل وأطلب ماشئت .
حين عرفت الله، تمنيت أني لم أنجرف لهواي لو للحظة، رغم أهواء نفسي تعلمت أن أصبر.
طمعاً في حب الله لأنه يحب الصابرين.

روان الشهري

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

أحدث المقالات

القرار خيار

لطالما قرأت واستمعت لقصص الكثير من المؤثرين والمخترعين والعظماء والأثرياء الذين خلدهم التاريخ ومازالت بصمتهم

اقرأ المزيد

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن