الرئيسية / فن / مواهبنا / منظور مختلف

منظور مختلف

منظور مختلف.

اعداد وتحرير : الأفنان

بالنسبة لها بأن الرسم هو متنفسها المفضل ترى الجمال والرسالة دوماً من منظور مختلف. 

الاسم :غادة الرشيد 
البلد:  الرياض 
المؤهل العلمي : أول سنة جامعة 

– بدايةً ، مِن أَين جاءتكِ فكرة نشر الرسومات على مواقع التواصل الاجتماعيّ؟
من فترة بسيطة نصحني رسام مشهور أن انشرها. 

– ما هدفكِ جرّاء نشركِ للكثير مِن اللوحات؟ وَما الرقم التقريبيّ لمعدّل اللوحات التِي يتم نشرها فِي الأسبوع الواحد؟
لوحة كل أسبوع، هدفي أن أشجع المبتدئين بإكمال مواهبهم وتطويرها. 

– مَا مصدركم الذي تعودون لهُ عند كتابة مَا يتعلّق بتاريخ اللوحة وَعنوانها؟
لا يوجد مصدر.  

– كثيرون كان للمرأة نصيبٌ كبيرٌ مِن لوحاتهم فهل لها نصيب مِن لوحاتكِ؟
نعم نصيب كبير جداً. 

– مَا رأيك بالواقع الفني لدى النِساء فِي عالم الرسم وَالتصميم؟
من الجميل جداً أن لكل شخص أسلوب معين ومميز في الواقع الفني. 

– لماذا تُعدّ المرأة دائمًا مِن أَكثر الأُمور عُرضة للاستهلاك فِي فنون الرسم؟ وَهل صيغة سؤُالي جيدة؟ 
لأنها الأجمل والأكثر تعبيراً.

– مَا القضايا التي ترين بأنّ فنّ الرسم الحديث أَهملها؟
فن الرسم على الجدران. 

– إلى أين يتّجه وضع فنّ الرسم في طور التقدّم التكنولوجيّ وَانتشار الرسم الرقميّ؟
إلى الأفضل.  

– كَيف سَاهم الفن الرقمي فِي عالم الرسم؟
الفن الرقمي أحد أصعب فنون الرسم والأفضل. 

– مِن وجهة نظركِ، كيف يُمكن للّوحات أَن تهذّب شيئًا فينا كان معوجًّا؟
من خلال تعبير الرسام بلوحاته. 

– حدثينا عَن بداية اللوحة الفنية الأُولى لغادة؟
بدايتي كانت منذ الصغر. 

– بنظركِ الفن التشكيلي يملك رسالة وَموضوع وَرُؤية؟
طبعاً ودائماً يملك. 

– أَيهما أَهم اللون أَم الفكرة ؟
الفكرة دائماً وأبداً. 

– هَل أَحببتِ الرسم فعلاً أم فقط لمزاولته كونه تخصص ؟
أحببته لأنه موهبة. 

– لو لمْ تكن غادة رسامةً ، مَاذا ستكون؟
كاتبة. 

– الأَعمال تعكس وَجهة نظر أَصحابها ، هَل عبرت أعمالكِ عنكِ ؟
كثيراً. 

– كيف تبدئين بتنفيذ فكرتكِ؟ وَهل تأتي فكرتكِ تلقائية؟
نعم تأتي تلقائية وأنفذها إذا أتيحت لي الفرصة. 

– تَم تنفيذ لوحات وَنقلها لَنا بفيديو فَهل وَاجهتِ عقبات أَو صُعوبات فِي مراحل الرسم لاَسيما بأُنه عمل فنِي تطبيقي، وَكيف تجاوزتها؟
نعم كان صعب لأنها المرة الأولى.

– مَا هي العوامل التي ترين أَنها ساعدتكِ على إنجاز هذه اللوحة وتوثِيقها لنا بفيديو؟
تشجيع فريق المجلة وحماسهم .

– هل أَنتِ راضية عَن المستوى الذِي وَصلتِ إليه فِي فن الرسم وَنقله لناَ بالفيديو، وَهل هناك مشاريع أُخرى تَعملين على تحقيقها؟
نعم راضية وآمل الاشتراك بمشاريع أكبر مستقبلاً. 

– مَا رأيكِ بِكل مَا سبق مِن حوار؟ 
كان جيداً

– هَل لديكِ أَسئلة لِي؟
لا 

– مَاهي الرسالة التِي تُوجيهها للمرأَة السعودية ؟ 
أوجه رسالة بأن الجميع لديه موهبة أو ميول معينة ويجب تطويرها وتحفيزها لأنها غالباً تكون متنفسك عند الحزن ومرافقك عند الفرح وطريقك للنجاح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

إشترك ليصلك جديد مقالاتنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تناسي ونسيان!

بين التناسي والنسيان ألم انتظار، ألم ذكرى، ألم إدراك شعور اللحظة!ظل جسمه ...