الرئيسية / مجتمع / العودة للمدارس

العودة للمدارس

كنا هنا، تعلمنا هنا، كبرنا هنا، وكبرت أحلامنا وأمنياتنا، وزاد وعيُنا للحياة.

كانت أيامًا جميلة، وبريئة، بل أجمل أيام العمر.

“المدرسة”، هي المرحلة الفاصلة التي تبني فيها أساس مستقبلك، ً علاقاتك، صداقات قد تستمر كل العمر – إنّ كان الخيار صائباً -.

هُنا تبني طموحاتك، هُنا تتعرف على مواهبك، وهُنا التحدي الأول في حياتك وربما نقول الأهم؛ فإن ثابرت ووصلت، تكن حققت هدفك، وكنت فخراً لأهلك و لوطنك.

هنا تكوّن ذاتك الأولى، وخطواتك الأولى لتحقيق أهدافك بالحياة.

ثابر، اصبر، ناضل، واجتهد مع الإستمتاع بأيامك هنا بين أسوار المدرسة.
#العوده_للمدارس

#بقلمي فاطمة المعشني F13f12@

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

إشترك ليصلك جديد مقالاتنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وأد الطموح

يرسم أمامه مستقبل واضح المعالم، يمشي بخطى ثابتة، لكن سرعان ما تهوي ...