1مليون_فماذا بعد ؟!

في ظلّ السّنوات الخمس الأخيرة تعدّت على بيوتنا ، وأسوار حياتنا مُغريات  

( السوشال ميديا ) ، وكلاً منا ارتمى في أحضانها ، وجرينا مسرعين خلفها بُكل جنون ، وهوس بدون أي تفكير أو تردد ، أصابنا مرض ( الفلورز ) ، وحُب الشُّهرة ، بل أصبح طلبها مرض ، الحياء ، والخجل لا وجود لها مع ذلك المرض .
جردتنا من ملابسنا ، وأبعدتنا عن قيمنا وآدابنا ، وهدم كل قناعاتنا ، وما نشأنا عليه .
_ يظهر هذا بنظارته الماركة ، وقميصه الشبه عاري الصدر ، ثم يبدأ بهز رأسه على بعض أهازيجه الخالية من الحشمة والأدب .
_ وآخر يقوم بعمل فيديو مُجرّد من الإنسانية ، والضمير ، وينشره بأبهظ الأثمان لكي يرَى اسمه بما يسمونه ( الترند العالمي ) .
_ وثالث يلفق الأكاذيب ؛ ليصنع منها سُلّماً يصعد بِه لمراده .
_ ورابع يتسكّع في الأماكن العامة ، والمجمّعات الكُبرى ، وهو لافرق بينه وبين أُنثاه لا شكلاً ، ولا لبساً ، ولا حتى حذائه ، وهكذا .
هجموا علينا بمصالحهم الرخيصة ، فكل رتويت ، وكل سناب وكل إعجاب له ثمن وقيمة تحدّد مكانة صاحبها ، وحتى بعض من رزقهم الله – سبحانه وتعالى – بمواهب تصنع المجتمع ، وترتقي به نراهم اليوم يجعلون مواهبهم صفقة لربح من حولهم .
نعم !
فبعض مشاهير اليوم نراهم يغردون خارج السرب المعهود .

هند العُمري .

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أحدث المقالات

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

الرئيسية

المجلة

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن