كوب قهوة وكتاب٢ -الرقص مع الحياة

“طلبت من الله كل شي لأستمتع بالحياة، فأعطاني الحياة لأستمتع بكل شي.”

#الرقص_مع_الحياة

[dropcap][/dropcap]

‎يبحث هذا الكتاب في أسرار السعادة وكيف نصل إلى حياة سعيدة -ليست إدعاءً للمثالية-، يشمل على عدد من القواعد التي لو اتبعناها سنعيش حياة سعيدة وهانئة، ربما نحن لا نستطيع أن نطبق كافة القواعد الموجودة فيه، ولكن حبذا لو طبقنا بعضا منها.
تميز الكتاب بسهولة في طرح الافكار . وتناول 55 قاعده في 218 صفحة.

أستطيع القول وأخيرًا بأنني وجدا الكتاب الذي ألهمني وأدهشني جماله جدًا بعد كتابي ” حديث الصباح، وملهمون ” ، صادف اني وجدته في رف الكتب الأكثر مبيعاً في مكتبة جرير وجذبني العنوان.
جميل جدًا، وسعره مناسب، كما أن في محتواه كل كلمة تبهرك أكثر من سابقتها، نستطيع القول أنه يفي بالطبطة على روحك، وتأديب للنفس والروح، صديق بمعنى الكلمة.
لن أحرق لكم باقي التفاصيل ولكن، اقتنيته من جرير ب ٢٥ ريال فقط.
الطالبات المستجدات بالجامعة -مثلي- ومن تتخبط نفسيتهم مع بداية الفصول الجامعية أشعر بأنه مناسب لتحسين النفسية، ويعلمك كيف تتعاملين مع بعض المواقف، أيضًا الطالبات المستجدات في السنة الثاني من التعليم الثانوي مع تخصصهم الجديد
أنصحكم به بشدة، وأنصح الجميع.

أعتقد ستجدونه أيضًا عند /
‏@bookccino
‏@dar_kalemat

من اقتباسات الكتاب:
“عندما نتسامح مع الآخرين فإننا نكون قد اخترنا لأنفسنا أولا الحب بدلا من الخوف، وحلاوة الصفح بدلا من مرارة الحقد. وهو العلاج الأكيد لصحتنا النفسية والجسدية. وعندما لا نصفح فإننا بذلك نتجمد في الكراهية.”

معلومات الكتاب:
المؤلف / مهدي الموسوي
دار النشر / ‎دار مدارك للنشر‎
تاريخ النشر / ٢٠١٥
عدد الصفحات/٢١٨

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث المقالات

علاج لمشاعرك!

يبدو لنا كثيرًا أن التلوين خاص بالأطفال، وأنه وسيلة ليفرغوا عما بداخلهم من مشاعر كامنة وأن يستمتعوا بوقتهم وأنه جزء من ألعاب الأطفال لا غير. بالحقيقة لا! إن التلوين ليس للأطفال فقط وإنما لنا نحن كبالغين أيضًا، إنه علاج نفسي أكثر من أنه مجرد تسليه، أُجريت الكثير من الدراسات عليه وكانت بعض النتائج: ١- يساعد على تقليل الجهد: وذلك بسبب قدرته في التأثير على منطقة اللوزة في الدماغ وهي المسؤولة عن شعور الاسترخاء. ٢- يطور الذائقة البصرية: حيث يتطلب القدرة على مزج العديد من الألوان لإنتاج لون جميل ومتناسق وهذا يساعدنا في اختيار الملابس أو أثاث المنزل. ٣- يساعدنا في جودة النوم: لأنه يجعلنا نترك الالكترونيات التي تسبب في خفض معدل هرمون النوم)الميلاتونين( إذا كان قبل النوم. ٤- يطور التركيز: يتطلب التلوين التركيز غير المُرهق وهذا يساعد على فتح الفص الأمامي للدماغ المسؤول عن التنظيم وحل المشكلات، مما يطور عقلنا لحل المشكلاتوتنظيم الفوضى. ٥- ينمي التفكير الإيجابي: حيث يساعدنا على التواصل مع طفلنا الداخلي وتذكر الأيام الجميلة مما يوّلد إحساًسا مذهلاً والتخلص من الأفكار السلبية. وأخيًرا، نصيحتي لك يا قارئي أن تجعل للتلوين نصيبٌ من حياتك لتحظى بشيء من النعيم الداخلي. بواسطة: أمجاد عبدالله. تدقيق: سهام الروقي.

اقرأ المزيد

الخصخصة

لا يخفى علينا هذه الأيام ماتتداوله الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي عن مشروع ضخم يؤيد رؤية

اقرأ المزيد

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن