“سأرشدك على الخيره”

جميعنا قد وقعنا في حيرة من أمرنا عند إقتناء أو إختيار شيءٍ ما، سواء كان تخصص جامعي أو شراء سيارة وما إلى ذلك، فالأغلبية يقوم بأخذ رأي الأحبة والأصحاب ويعمل بقولهم، ولكن لماذا عندما نقع في هذا الأمر، لا نتوجه لنطلب مالك الملك، ونصلي صلاة الإستخارة حتى يختار الله لنا الخيرة؟
فصلاة الإستخارة لها فضل عظيم وفوائد كثيرة
من فوائدها :
أنها تدل على ضعف العبد وإحتياجه لله في كافة أموره، وتدل على أن العبد لا يعرف الخيره عند وقوعه في حيرة، كما و تُربي على التريّث في إتخاذ القرارات وعدم الإستعجال، وتدل كذلك على أهمية الصلاة في جميع الأوقات في السراء والضراء.

هذه فوائد صلاة الإستخارة، ولكن كيف هي طريقة هذه الصلاة؟ هل هي مثل بقية الصلوات أم تختلف؟

بعد إستحضار النية والوضوء وإستقبال القبلة نصلي ركعتين نقرأ في كل منهما سورة الفاتحة وأي سورة من سور القرآن، ثم يسلم ويرفع يديه تضرعاً وخشيةً ومستحضراً قلبه، ثم يدعوا بدعاء الإستخارة – الذي سيأتي ذِكره فيما بعد – بتدبر وتمعن، ويستخير الله في الأمر الذي أشكل عليه، ويكثر في الإلحاح في الدعاء، ويختتم بالصلاة والسلام على نبينا محمد.
وهذا هو دعاء الإستخارة الذي ندعو به بعد السلام من الصلاة :
‎(اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا يسمي المسلم حاجته) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ، فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ، اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا يسمي حاجته مرةأخرى) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ، فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي
‎الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ، وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ)

ودائماً يقولون “ماخاب من إستشار” فما بالكم من يستخير الله فوالله لن يخيب الله أمله.

بقلم : أشجان العتيبي 

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك رد

مجتمع
ثقافة
دين
تابعنا

أحدث المقالات

القرار خيار

لطالما قرأت واستمعت لقصص الكثير من المؤثرين والمخترعين والعظماء والأثرياء الذين خلدهم التاريخ ومازالت بصمتهم

اقرأ المزيد

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن