زوار فلايح عنيزه يضعون بصماتهم على رسمة محمد بن سلمان

زار وفد لجنة التنمية السياحية بمحافظة عنيزة يتقدمه أمين اللجنة أ. يوسف الوهيب أمس الأول مهرجان فلايح عنيزة بمعية عدد من أعضاء اللجنة وكان في استقبالهم المشرف العام على المهرجان صالح بن ابراهيم السعيد في جولة استطلاعية أبدى من خلالها وفد التنمية إعجابهم في التنظيم والتنويع في الفعاليات والبرامج المعدة لفلايح عنيزة ابتداء من عرض المتاجر الصغيرة والمقاهي الشعبية والجلسات العائلية وانتهاء بالفعاليات المصاحبة والتي شارك فيها عدد من أعضاء اللجنة في مسرحية الفلايح اليومية التي تُحاكي واقع الحياة الريفية في الحياة الزراعية وعملية الزراعة التي تصاحبها فلكلورات شعبية يؤديها المزارعين أثناء عملهم, وشارك أعضاء لجنة التنمية السياحية زوار المهرجان في إكمال ما رسمته الفنانة التشكيلية رٍفال خلال يومين على مسرح الفعاليات للوحة فنية تتضمن صورة عراب رؤية 2030 صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع, عن طريق بصمات الأصابع على اللوحة, وكان لرئيس لجنة التنمية بعنيزة يوسف الوهيب شرف البصمة الأولى في الرسمة التي أثارت إعجاب الحضور ولاقت تفاعلاً لافتاً من مختلف الفئات العمرية التي شاركت الرسمة لما يحظى به ولي العهد من محبة وتقدير لدى كافة المواطنين والمواطنات بمختلف الفئات, ومن جانبه بين المشرف العام على المهرجان صالح السعيّد أن مسرح العروض الفنية والثقافية يحتضن العديد من المواهب الشابة والفرق الترفيهية والفنية التي تم جدولتها من خلال روزنامة مهرجان فلايح عنيزة, موضحاً أنهم من خلال هذه النسخة لن يألوا جهداً أن تكون أحد أبرز المهرجانات المقامة في المنطقة خلال العام الحالي 1438 من حيث التركيز على نوعية وكيفية المشاركات بعيداً عن تعددها, وحول الفعاليات الشبابية بين السعيّد أنها ستنطلق خلال الأيام القليلة القادمة وتعتبر الأولى من نوعها على مستوى المنطقة وتهدف إلى دمج الجوانب الترفيهية والرياضية والثقافية وتتنوع في ألعاب وبرامج كثيرة منها الألعاب الشهيرة كالبينت بول والتيلي ماتش وطائرة الوحل والإمطار الصناعي وفعاليات أخرى مصاحبة.

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
مشاركة
Share on linkedin
مشاركة

التعليقات :

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث المقالات

علاج لمشاعرك!

يبدو لنا كثيرًا أن التلوين خاص بالأطفال، وأنه وسيلة ليفرغوا عما بداخلهم من مشاعر كامنة وأن يستمتعوا بوقتهم وأنه جزء من ألعاب الأطفال لا غير. بالحقيقة لا! إن التلوين ليس للأطفال فقط وإنما لنا نحن كبالغين أيضًا، إنه علاج نفسي أكثر من أنه مجرد تسليه، أُجريت الكثير من الدراسات عليه وكانت بعض النتائج: ١- يساعد على تقليل الجهد: وذلك بسبب قدرته في التأثير على منطقة اللوزة في الدماغ وهي المسؤولة عن شعور الاسترخاء. ٢- يطور الذائقة البصرية: حيث يتطلب القدرة على مزج العديد من الألوان لإنتاج لون جميل ومتناسق وهذا يساعدنا في اختيار الملابس أو أثاث المنزل. ٣- يساعدنا في جودة النوم: لأنه يجعلنا نترك الالكترونيات التي تسبب في خفض معدل هرمون النوم)الميلاتونين( إذا كان قبل النوم. ٤- يطور التركيز: يتطلب التلوين التركيز غير المُرهق وهذا يساعد على فتح الفص الأمامي للدماغ المسؤول عن التنظيم وحل المشكلات، مما يطور عقلنا لحل المشكلاتوتنظيم الفوضى. ٥- ينمي التفكير الإيجابي: حيث يساعدنا على التواصل مع طفلنا الداخلي وتذكر الأيام الجميلة مما يوّلد إحساًسا مذهلاً والتخلص من الأفكار السلبية. وأخيًرا، نصيحتي لك يا قارئي أن تجعل للتلوين نصيبٌ من حياتك لتحظى بشيء من النعيم الداخلي. بواسطة: أمجاد عبدالله. تدقيق: سهام الروقي.

اقرأ المزيد

الخصخصة

لا يخفى علينا هذه الأيام ماتتداوله الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي عن مشروع ضخم يؤيد رؤية

اقرأ المزيد

اشترك في النشرة البريدية

مجلة إعلامية تقدم محتوى هادف لتنمية ثقافة المجتمع وتعزيز الفنون وتبني الموهبة في بيئة تطوعية.

تواصل معنا

feslmalhdf@gmail.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع سلم الهدف © 2020

تواصل معنا

عبق إيماني

فن