الرئيسية / ثقافة

ثقافة

من طوق الطهارة إلى موت صغير!

عندما قرأت (طوق الطهارة) للمرة الأولى؛ قررت بعدها ألا أقرأ لهذا الكاتب مجددًا، وأن عليّ أن أصرف وقت قراءتي تلك في كتب أخرى، أتذكر أني دونت انتقاداتي على هذا العمل وأحتفظت بها، ثم وبشكل مفاجئ صفعنا نفس الكاتب نحن القراء ...

أكمل القراءة »

لماذا نمارس الرياضة؟

من أجل أن يقوم شخص غير رياضي بممارسة الرياضة؛ يجب عليه أن يقتنع أولا بأن لممارسة الرياضة عوائد تعود عليه بمصلحة خاصة، وأن يتغير مفهومه تمامًا من أن الرياضة ليست سوى نشاط تكميليّ لا يؤدي غرضَا إلا أن يكون دليلَا ...

أكمل القراءة »

المدرب الشاوي يقدم أمسية تجربتي في عالم التدريب عبر تطبيق whatsApp

– تحرير: سهام العتيبي التعلم واكتساب المهارات الجديدة غير محتكر بزمن أو مكان، وهذا ما طبقه المدرب عبدالرزاق الشاوي -مشرف التدريب التربوي- الذي أقام أمسيات تدريبية متنوعة ومكثفة وبعدد كبير من الحضور عبر تطبيق “whatsApp”، وفي يوم السبت الموافق لـ ...

أكمل القراءة »

بين ثنايا الكتب!

في حضرة الكتب عادةً ما أَجِد نفسي هناك حيث عالمي الساحر، كأن كلُّ كتاب يضم جزءاً وفيرًا مني، كثيرًا ما أجدُ بعض الأسطر التي كأنها تقول أنا أنتِ، كانت تلك الأسطر تصفني حرفاً حرفاً، وكأن كاتبها هو أنا، أقسم أني ...

أكمل القراءة »

واجب.

تصنع قهوتها العربية، تضعها أمامها وترفع صوت التلفاز على القناه الإخبارية، تمضي الساعات تغلق التلفاز تقوم تصلي، تعود لمكانها بعد ساعات طويلة، يتوافد إليها أبناءها متفرقين: ‎-السلام عليكم يمه .. شلونك ‎يطرح سؤاله الأخير وهو يسحب هاتفه من جيبه ويلمس ...

أكمل القراءة »

سأُعطيها ماتريد!

قالت: نسيت كيف أسير في هذه الحياة يابنيتي، ذُهلتُ مما قالته كيف نست هذا ! كيف؟! علمت وقتها أنها عانت وعانت حتى نسيت، من جعلكِ هكذا يا سيدتي؟ أتركوك وحدكِ أم جرحوكِ وكسروا قلبكِ! ياليتني كنت وقتها أستطيع أن أحمل ...

أكمل القراءة »

هذا عيدنا وبه نباهي

تعددت مظاهر لإحتفالات عدة في العالم من كل عام، حيث يحتفلون بذكرى القديس فالنتين ويحتفلون بالحب والعاطفة فيعبر فيها المحبون عن حبهم لبعضهم البعض عن طريق إرسال بطاقة معايدةٍ أو بإهداء الزهور أو غيرها، وهو ما يسمونه بعيد الحب، ليست ...

أكمل القراءة »

مبادرة افتراضية تتحول لواقع في ظرف أسبوعين.

تغطية: حليمة الشمري تحرير: سهام العتيبي في منطقة حائل أم أصيبت طفلتها التي تبلغ من العمر ٦ أعوام بمرض السكري، فأصبحت الأم صديقة له ولكل أم لديها أطفال سكريين واجتمعت بهم في مجموعة عبر تطبيق whatsapp والتي أسموها “أطفال السكر”، ...

أكمل القراءة »

الرجال ما يبكي!

في اليوم الأول من عزاء أمه أراد أن يبكي فنهره أبيه: – الرجال مايبكي! ابتلع حزنه وتماسك قبل أن ينام، عندما بكى سمعه أخيه الأكبر فأسكته: – الرجال مايبكي! في اليوم الثاني كان واقفًا أمام المعزين بدون دموع، يجب أن ...

أكمل القراءة »

إنسان جديد!

يجد البعض اكتساب عادة حسنة كالقراءة يوميًا أمراً صعبا ويحتاج للالتزام؛ من جهةٍ أخرى، الإقلاع عن عادة سيئة هو صراع نخوضه مع أشياء اعتدنا عليها ولا نستطيع التخلص منها بسهولة، ورمضان شهر مبارك لنحسن استغلاله، وكذلك هو فرصة عظيمة لبناء ...

أكمل القراءة »

رمضانُ بينَ دخولٍ وخروج.

هانحن الآن نستقبل شهر الخير والبركة، شهر الرحمة والغفران، شهر العتق من النار والذي هبت نسائمه علينا من قبل وشعرنا بروحانيته وكأن كل شيء يتحدث في الوجود معلناً عن وصوله. نعم ازدانت المحلات التجارية وانتعشت الأسواق بالترويج لحاجيات رمضان، هنا ...

أكمل القراءة »

لوعة الجوف

  سنة كاملة مرت على غيابه لكنه كان حاضراً في قلبها فهي لازالت ترى طيفه يهز مضجعها و يؤرق نومها،و لسان حالها لا يفتر يسأل أين ذهب ؟ أين ينام؟ماذا يأكل ؟هل هو بخير ؟تساؤلات ينهيها قلبها المحزون بدعوات ترفعها ...

أكمل القراءة »

كن لامعًا، لا تكُن إمعة!

سنعيشها مره فلا تكن مُرة، كُل ما في الأمر الآن هي ساعات مليئة بالتفاصيل تخلقها تلك الروح التي بداخلك، لا علاقة للبشر والكون بتفاصيلك الصغيرة التي تسكنك، لن يخلقوا المشاعر الروحية لك ولن يوقضوا عقلك الباطن من هواجيسه، كل من ...

أكمل القراءة »

الزواج

  ثم قالت له المطرة ثانية : ومارأيك في الزواج أيها المعلم؟ فأجاب قائلا : لقد ولدتم معا، وستظلون معاإلى الأبد. وستكونون معا عندما تبدد أيامكم أجنحة الموت البيضاء، أجل، وستكونون معا حتى في سكون تذكارات الله . ولكن فليكن ...

أكمل القراءة »

تكلم معي بالعربية !

  – I don’t speaking Arabic! ثم أغلق موظف الفندق خط الهاتف في وجة صديقتي بلباقة مصطنعة معتذرا أنه لا يتحدث العربية، وأن عليها أن تتكلم معه بالإنجليزية حتى يتسنى له فهمها وتلبية طلبها بعد ذلك، صديقتي كانت حانقة وهي ...

أكمل القراءة »

عصف الظنون (قصة).

رأيتها ودققت النظر فيها، فعادت بي الذاكرة إلى الوراء، إلى عشر سنوات مضت، شعرت حينها بفيض من الحنين، تذكرت تلك الأيام الجميلة عندما كنا متجاورين لا يفصل بيننا سوى جدار، أما أرواحنا فكانت تتلاقى كأختين. كنت أختلس النظر إليها بين ...

أكمل القراءة »

من هو المحرك لأفعال الإنسان؟

قبل يومين تحديداً نشرت استفتاء عبر حسابي في تويتر نص على: “من المحرك لأفعال الإنسان؟ القلب أم الدماغ!!” فكانت النتيجة ٤٤٪‏ للقلب و ٥٦٪‏ للدماغ.. وهذا السؤال الذي لطالما أشغل تفكيري في خوض الحرب بين قلبي وعقلي، القلب دائماً يبحث ...

أكمل القراءة »

دهننا في مكبتنا بنكهة إرهابية.

مأزق كبير ذلك الذي وضعتني فيه أمي عندما دفعتني للزواج من سالم، سحبت دثاري صباح يوم الجمعة وأخبرتني أنهم سيأتون هذه الليلة، دعكت عيني في محاولة للتركيز تمنيت لو أنه كابوس فينجلي، ظلّت واقفة عند رأسي حتى تأكَّدت أنني أفقتُ ...

أكمل القراءة »

حوت قاتل يتحدث بلغة البشر!

نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية خلال الأسبوع الماضي مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي لـ « حوت قاتل » يتلقى دروساً مع مدربته بشأنِ كيفية التحدث بلغة البشر عن طريق ثقب التنفس يقول مصدر الخبر أنّ الحوت أنثى ...

أكمل القراءة »

رحيل الورد! ( قصة ).

كانت تقف أمام المرآة وهي في حيرة من أمرها، بين الذهاب لحضور حفلة الزواج أو البقاء في المنزل. شيء ما بداخلها يقول لها: دعي عنك هذا الجنون، اذهبي فبقائك في المنزل لن يقدم أو يأخر شيئاً. وصوت آخر من خلف ...

أكمل القراءة »