الرئيسية / ثقافة / غذاء الأرواح .

غذاء الأرواح .

في حياتنا تمر كثير من الأيام ؛
يوم جميل ومفرح و آخر محزن، وأحياناً تمر علينا أيام نحمل فيها مشاعر مختلطة، كما نغذي أجسادنا بالطعام نحن نغذي عقولنا بالمعرفة أما أرواحنا فهي بحاجة إلى الغذاء الروحاني ألا و هو ذكر الله و الصلاة و تلاوة القرآن، و لعلّ هذا هو سر الروحانية و الطمأنينة في شهر رمضان المبارك، يعلمنا هذا الشهر الفضيل كيف نغذي أرواحنا جيداً ؛ كلنا نعلم أنّه هو الشهر الذي نزل فيه القرآن و فيه تُصفّدُ الشياطين و هذا يجعلنا نتقرب منه جل جلاله أكثر و أكثر ، إنّ الهدف الأساسي ليس ملء بطوننا بأشهى أنواع الطعام و ألذ أنواع الشراب !
بل علينا أن نسأل أنفسنا كيف سنغذّي أرواحنا في هذا الشهر؟!
هل خططنا لتنظيم جدولنا الرمضاني و وردنا اليومي من كتاب الله ؟
هل خططنا كيف سننظّم أوقاتنا ؟
إذا نوينا و عزمنا على أن نجعل رمضان تدريباً لأنفسنا و ترويضاً لها ستعتاد على ذلك حتى في الشهور الأخرى، فلنجعل رمضان كل سنة مختلف عن السنة الماضية ، فلنعوّد أنفسنا على أشياء جديدة لم نجربها من قبل خلال 30 يوماً لتعتاد على ذلك حتى في حياتنا اليومية، فلنصنع حياة جديدة و كأننا قد وُلِدنا من جديد ، سوف يكون شعوراً رائعاً ذلك هو شعور العظمة و الإنجاز .

بقلم : أفنان الحربي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

أحدث المقالات


إشترك ليصلك جديد مقالاتنا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لله درّك ياوطني

نعم أنا ابنة لهذا الوطن وبكل فخر أقولها، بكل حبٍ وشكر أزفّ ...