الرئيسية / مجتمع / نصف المشوار

نصف المشوار

ها هي حياتي.
أنا لا أعتبر ما مضى هو الحياة، بل القادم ..

لا أرى ما مضى كافيًا وإن كان زاهيًا، بل إن الحياة تكمن بالأحلام، والأيام القادمة.

إنجازات المرء لا يجدر بها أن تتوقف، ولا يجدر به الإكتفاء.
ما مضى من الحياة هو بداية المشوار وليس هو المشوار نفسه.
إنك لن تُنهِ مشوار حياتك وأحلامك مادُمت تتنفس، صدقني.

تحقيقك لأكبر أحلامك هو نصف المشوار وليس نهايته؛ لأنك بعد ذلك مهما كان عمرك، ستقوم ببناء أحلام جديدة تسعى بما تبقى من حياتك لتحقيقها.

“طلب العلم من المهد إلى اللحد” ومثله أيضًأ طلبُ العيش، طلب المعالي، وطلب التفوّق وترك طيّب الأثر.

حليمة الشمري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

(كاتبة سعودية تفوز بأفضل قصة قصيرة على مستوى الدول العربية)

– تحرير: سهام العتيبي القصة القصيرة أصبحت الأكثر رواجاً في نهج الإعلام ...