الرئيسية / مجتمع / أخلاقك تتحدث

أخلاقك تتحدث

أخلاقك تتحدث!!
لكي تكون معروف في مجتمعك ويتحدث عنك الكُل بالخير ليس بالضروري أن تكون ذو جاه ومنصب أو تكون من أُسرة غنية
أو أو فقد تكون تملك كُل شيء ولكن لا أحد يعرفك!
حتى تكون أنت من يذكُرك الناس بالخير والحب ماعليك سواء شيء واحد فقط  الأ وهو “أن تحسن أخلاقك”
أن تحسن أخلاقك مع الكُل فالأخلاق الحسنة ليست لفئة عُمرية محددة.
حسنها مع الصغير والكبير، الأسمر والأبيض، الغني والفقير.المريض والمتعافي ، فكُلهم في هذا سواسية .
وأنت تعرف وأنا أعرف أنَ أخلاقنا تتحدث عنا أثناء غيابنا
فإما أن يقال عنك”حسن الخُلق” أو” سيء الخُلق” وأنت من تحدد ماذا يُقال عنك .
ونحنُ جميعاً نقتدي بحبيبنا ورسولنا صلى الله عليه وسلم
الذي كان حسن الخُلق لطيف التعامل ، توفيَ رسولنا الحبيب ومازالت أخلاقه الكريمة تتحدث عنه في مكان وزمان.
فلنُحسِن أخلاقنا حتى يبقى لنا طيب أثر بعد الممات ويرفعُنا الله أعلى الدرجات “حسن أخلاقك تتحسن حياتك.

بقلم: أشجان العتيبي ?

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رفقاً بمن تستحق.

رفقًا بمن تستحق مضت أيامها بالبُكاء والحزن وينبض قلبهَا بالقلق حين سماع ...