الرئيسية / دين / المسائل الشرعية / “الأشهر الحرم”

“الأشهر الحرم”

هانحن أيها الأحبة قد بدأنا في الأشهر الحرم المتصلة الثلاث، والتي قال الله تعالى فيها:
{إنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ …}
هي أربعة أشهر، شهر ذو الحجة، وشهر ذو القعدة، وشهر محرم، وشهر رجب. سبب تسمية الأشهر الحرم بهذا الاسم:
للأشهر الحرم عظمة كبيرة منذ أيام الجاهلية، وعندما جاء الإسلام زاد من حرمتها، ونهى المسلمين من انتهاك حرمتها، وقد سميت كذلك؛ لأن الله سبحانه وتعالى قد حرم القتال بين الناس في هذه الأشهر وقال تعالى: (يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ)،
كما حرم فيهن الظلم. قال تعالى (فلا تظلموا فيهن أنفسكم)
وقال قتادة:العمل الصالح أعظم أجراً في الأشهر الحرم، والظلم فيهن أعظم من الظلم فيما سواهن.
من حكمة تحريم هذه الأشهر، رحمة من الله تعالى بعباده، حتى يتمكن التجار والحجاج والمعتمرون من الوصول إلى مكة المكرمة والعودة إلى ديارهم بسلام.

لنعظم ما عظم الله ونتذكر قوله تعالى :
(ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ )

غزوى الحربي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

أحدث المقالات

اعلانات


x

‎قد يُعجبك أيضاً

تأجير الدكان لبائع اﻷشرطة الغنائية

تأجير الدكان لبائع الأشرطة الغنائية هل يجوز للرجل أن يؤجر دكانه لبائع ...